السبت , 20 أكتوبر 2018
رئيس التحرير محمود الشرقاوي
قطاع التامين - ارشيفية

آفاق جديدة لقطاع التأمين فى ختام مؤتمر بورتوفوليو إيجيبت 2018

كتب – محمود سعد دياب:

ناقشت الجلسة الرابعة من مؤتمر بورتفوليو إيجيبت الثالث 2018Portfolio Egypt، تحت عنوان “فرص وتحديات عهد الإصلاح”، الذى تنظمه شركة “المال جي تي إم” بأحد فنادق القاهرة، وافتتحته الدكتورة سحر نصر وزير الاستثمار والتعاون الدولى اليوم الأحد الوضعية الحالية لعدد من الأذرع الاستثمارية حديثة التأسيس فى السوق المحلية كالتأجير التمويلي والتخصيم وغيرها بالتزامن مع قرب صدور قانون جديد لتلك الآليات منتظر عرضه على مجلس النواب خلال العام الجارى.

ودارت محاور الجلسة حول أن تغطية أصول الدولة فرصة للشركات المحلية أم لأسواق الإعادة العالمية.، وكفاءة التأمين فى الاشتباك مع القطاعات الأخرى لترويض مخاطرها كالتمويل العقاري ومتناهي الصغر، بالإضافة إلى فرص النمو الكامنة فى السوق لجذب الاستثمارات الجديدة بنشاطي الحياة والممتلكات.

وأدار الجلسة، ماهر أبو الفضل، رئيس قسم التأمين بجريدة المال وتحدث خلالها كل من المستشار رضا عبد المعطي – نائب رئيس هيئة الرقابة المالية، ود. عادل منير – أمين عام الاتحاد الأفرو آسيوي للتأمين وإعادة التأمين،  وإبراهيم عبدالشهيد – رئيس مجلس إدارة شركة “تراست ري” لوساطة إعادة التأمين، وأمحد مرسى، رئيس مجلس إدارة شركة “مصر للتأمين التكافلى، وحامد مبروك، الرئيس التنفيذي لمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا لمجموعة “ويلس تاورز واطسن” لوساطة التأمين والإعادة، ونزهى غليوم – خبير استشاري تأمين وإعادة تأمين.

من جهتها أوصت لجنة بحث التأمين على أصول الدولة برئاسة محمد معيط، نائب وزير المالية، بتشكيل صندوق لإدارة منظومة التأمين على المنشآت الحكومية.

وقال المستشار رضا عبدالمعطى، نائب رئيس هيئة الرقابة المالية، إن الصندوق سيعيد تقييم منظومة التأمين على المبانى الحكومية مع الاهتمام بحوادث الحريق كمرحلة أولى، نظرا لكثرتها، إذ وصلت الى 788 فى 2016 و812  فى 2015.

وكشف خلال كلمته أنه سيتم تمويل الصندوق عن طريق تخصيص ربع من ألف من كل من “حصيلة بيع أراضى الدولة، رسوم مخالفات البناء، المناقصات والمزايدات الحكومية، وخدمات الهيئات الحكومية”.

وطالب إبراهيم عبدالشهيد، رئيس مجلس إدارة شركة “تراست ري” لوساطة إعادة التأمين، بأن يتم التأمين على أصول الدولة من خلال شركات تأمين وليس صناديق تأمين خاصة، قائلا إن صناديق التأمين التي يتم إنشاؤها بكثرة لا تتم الاستفادة منها.

وانتقد عبدالشهيد أقساط الأصول العقارية، واصفًا إياها بأنها جزء من محفظة التأمين للشركات، بينما الشركات تتعامل مع محافظ كاملة وليس أجزاء من محافظ.

فيما قال الدكتور عادل منير، أمين عام الاتحاد الافرو آسيوى للتأمين وإعادة التأمين، إن سوق التأمين متناهى الصغر واعدة وشهدت رواجا منذ إصدار شهادة أمان، ومن المتوقع أن يصل عملاؤها إلى 10 ملايين خلال 5 سنوات، لافتًا إلى أن أقساطها بلغت نحو 70 مليون جنيه.

وأضاف خلال كلمته أن استثمارات قطاع التأمين بلغت نحو 85 مليار جنيه، فيما سجل حجم أقساطه نحو 24  مليارًا خلال العام المالى 2016_2017.

وينعقد المؤتمر هذا العام تحت عنوان ” فرص وتحديات عهد الاصلاح ” فى حضور 600 من قيادات الشركات ورجال الأعمال، وسط أحداث اقتصادية جوهرية صاحبها إطلاق أول استراتيجية قومية للأنشطة المالية غير المصرفية وبرنامج حكومى طموح يستهدف جمع 80 مليار جنيه من طرح شركات عامة فى البورصة.

وتعد «المال جى تى إم» – الشقيقة لجريدة المال- هى الشركة الوطنية الأكثر قوة ونشاطًا فى مجال تنظيم المؤتمرات وصناعة الأفكار، ومن أهم فعالياتها، مؤتمر الرؤساء التنفيذيين  CEOs Thoughts، ومؤتمر حوار مع الحكومة ومؤتمر التطوير العقارى Real Estate Debate.

شاهد أيضاً

البنك العربي يحصد 14 جائزة عالمية على صعيد الخدمات المصرفية الرقمية للأفراد والشركات في المنطقة

كتب – محمود سعد دياب: منحت مجلة “غلوبال فاينانس” العالميّة (Global Finance) ومقرها نيويورك البنك …

Powered by themekiller.com watchanimeonline.co