الإثنين , 17 ديسمبر 2018
إندونيسيا تشيد بجهود المؤسسة الدينية لتصحيح المفاهيم الخاطئة.

إندونيسيا تشيد بجهود المؤسسة الدينية المصرية لتصحيح المفاهيم الخاطئة

كتبت – رشا الشريف 
أشاد المبعوث الرئاسي الخاص للحوار بين الديانات والحضارات في إندونيسيا البروفيسور دين شمس الدين بدور مصر في دعم قضايا أمتها الإسلامية والعربية، وجهود المؤسسة الدينية لتصحيح المفاهيم الخاطئة، وتجديد الخطاب الديني، واستقبال المسلمين من كافة دول العالم الإسلامي؛ لتعلم الدين واللغة العربية. 
وأكد البروفيسور “دين شمس الدين” – في تصريحات صحفية – على هامش منتدى السلم المنعقد بالقاهرة برئاسة الشيخ عبد الله بن بية رئيس المنتدى- أهمية التعايش بين المسلمين وغيرهم، وتقبل الآخر، والعيش معه بسلام وأمان، وقبول التعددية الدينية مع الحفاظ على الهوية الإسلامية والثقافية. 
وأشار إلى تجربة بلاده في تعايش المسلمين مع العديد من أصحاب الأديان والثقافات المتعددة في سلام، رغم أن المسلمين يمثلون أغلبية في دولة من أكبر دول العالم الإسلامي، لافتًا إلى أهمية تعزيز قيم الحق، وقبول الآخر، والعدالة الاجتماعية، وصحيح الأديان؛ من أجل تحقيق السلام والتعايش الحقيقي. 
كما ثمن شمس الدين العلاقات بين مصر وإندونيسيا في مختلف المجالات، وأهمها الدينية حيث يدرس بمصر بجامعة الأزهر والجامعات الأخرى آلاف الطلاب والطالبات من إندونيسيا، فيما يشارك حفظة القرآن والعلماء في مؤتمرات الأزهر والأوقاف، مشددًا على أهمية التوسع في تعلم اللغة العربية لطلاب إندونيسيا، ونشر العربية، ومطالبًا المنظمات المهتمة بالتعاون في هذا ومنها رابطة الجامعات الإسلامية. 

شاهد أيضاً

المصحف العماني المكتوب بخط اليد

ماهى الفتن المذكورة فى سورة الكهف ؟

كتبت – رؤى رأفت  ورد في سورة الكهف أربعة أنواع من الفتن، التي يمكن للإنسان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *