الأربعاء , 13 نوفمبر 2019

تعاون مشترك بين مصر وسلطة عمان فى مجال الغاز الطبيعى والبترول

المهندس طارق الملا: دعم سياسى قوى لتعزيز التعاون في البترول والغاز بينالبلدين

الدكتور على العيسائى: المذكرة تمثل امتداداً طبيعياً للعلاقات التاريخية بين مصر وسلطنة عُمان

 

 كتبت – رشا الشريف 

 

 

شهد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية توقيع مذكرة تفاهم بين مصر وسلطنة عُمان لتعزيز التعاون في مجال البترول والغاز الطبيعى وتبادل الخبرات والتكنولوجيات بالإضافة إلى التعاون والاستثمار في مجالات صناعة البترول والغاز المختلفة.

وقع مذكرة التفاهم كلاً من المهندس محمد سعفان وكيل أول وزارة البترول لشئون البترول والدكتور على العيسائى سفير سلطنة عُمان لدى القاهرة.

وأكد الملا عقب التوقيع أن المذكرة جاءت انطلاقاً من العلاقات المتميزة التي تجمع بين مصر وعُمان قيادةً وشعباً ودعم الرئيس السيسى والسلطان قابوس لمجالات التعاون المختلفة بين البلدين، مشيراً إلى أن التعاون بينهما في مجال البترول والغاز ممتد منذ سنوات في ظل تنفيذ شركات البترول المصرية لعدد من المشروعات بسلطنة عُمان وأن مذكرة التفاهم ستعمل على توسيع اطار التعاون بما يشمل المشروعات المختلفة خاصة في مجال انشاء مستودعات تخزين وتداول ونقل المنتجات البترولية والغاز ومجال البحث والاستكشاف وإنتاج البترول والغاز لما تتمتع به البلدين من خبرات في هذه المجالات وإعطاء أهمية أكبر لصناعات القيمة المضافة ، وأضاف الوزير أن صناعة البترول والغاز تشهد نمواً مستمراً في كلا البلدين مما يفتح المجال للتوسع في الشراكة المصرية العمانية في هذه الصناعة وتعزيز وتطوير مجالات التعاون المختلفة على أساس المصالح المشتركة.

ومن جانبه أكد السفير العُمانى أن مذكرة التفاهم تمثل امتداداً طبيعياً للعلاقات التاريخية بين مصر وسلطنة عمان وجاءت تنفيذاً للاتفاقات التي تم التوصل إليها خلال زيارة الرئيس السيسى لسلطنة عُمان العام الماضى ، مشيراً إلى أن الاتفاقية تهدف إلى دعم التعاون بين البلدين في مجالات انتاج وتخزين وتسويق البترول والغاز وجذب الاستثمارات بين البلدين ونقل التكنولوجيا وتبادل الخبرات.

وتهدف المذكرة إلى تشجيع تبادل المعلومات والخبرات والتوقعات المستقبلية المتعلقة بمجال البترول والغاز الطبيعى من خلال تعزيز الشراكة بين مؤسسات القطاع الحكومى والخاص بكلا البلدين ، بالإضافة إلى نقل التكنولوجيا وتعزيز الخبرات المؤسسية وبناء القدرات ، فضلاً عن استكشاف الفرص الاستثمارية المتاحة في مجالات البحث والاستكشاف عن البترول والغاز والتصنيع والتخزين وتسويق الزيت الخام والغاز الطبيعى والغاز المسال والمنتجات البترولية بين البلدين ، علاوة على التعاون الفني والدورات التدريبية وزيارات الخبراء وتنظيم ندوات وورش عمل ومنح دراسية وعلمية ، كما تعمل المذكرة على دعم التعاون في صناعة التكرير وانشاء مستودعات التخزين وتصنيع المعدات البترولية والخدمات الهندسية والانشائية للمشروعات وتوصيل الغاز الطبيعى للمنازل والمناطق التجار

شاهد أيضاً

القاضي يشيد بتصريحات رئيس الجمهورية بلقاءه مع روساء ووفود الدول

أشاد المستشار محمد القاضي رئيس المجلس العربي للقضاء العرفي بتصريحات الرئيس عبد الفتاح السيسى خلال …