الخميس , 23 مايو 2019
حنان زكريا تكتب

حنان زكريا تكتب

 

كُن جميلاً بإبتسامتك وعطاءك

الجمال فى حد ذاته شيئ جميل وقيمة مرتبطة بمشاعر عديدة كما يرتبط بالعاطفة والإنجذاب للأشياء والأشخاص. 
الجمال من وجهة نظرى لا يرتبط بجمال ملامح الوجه فقط بل أرى الجمال فى الطِباع والأخلاق والقيَّم والصدق وجمال الروح والعطاء وجمال الإبتسامة وما تفعله الإبتسامة ولا ننسى جمال الطبيعة بكل تأكيد.
وتختلف وجهات النظر من شخص لآخر فى مفهوم الجمال.

وكما قال الشاعر والأديب الرائع إيليا أبو ماضي:
كُن جميلاً ترى الوجود جميلآ 
والـذي نفسـه بغـيـر جـمـال لايرى في الوجود شيئـا جميـلا..!!

لذلك كُن جميلاً وجَمِّل الوجُود بعطاءك وبإبتسامتك الجميلة. 
جَمِّل روحك وطِباعك بالإبتسامة والعطاء والمحبه والإخلاص لمَن حولك وزَيِّن دنياك وإجعلها لوحة جميلة من صُنعك. 
وتَذكر إن اللّه تبارك وتعالى جميل يحب الجمال .

كُن جميلاً وأنظُر إلى الأشياء بنظرة اللوحة ولا تنظر لها بنظرة الصورة، لإن نظرة الصورة نظرة عابِرة .أما نظرة اللوحة نظرة تأمل وتعمُق لإيجاد كل ما هو جميل فيها.

لذلك ياريت نعود أنفُسنا على أن ننظُر للأشياء بتعمُق وجدية لأن التعمق فى الأشياء يظهر لنا معانى لا نتخيلها .
للأسف الكثيرين إعتادوا على النظرات العابرة التى لا تفيد ولاتزيد.!!

كُن جميلاً ولا تتعجل عندما تقرأ جملة دون أن تتمعَن المعنى المقصود بين حروفها. 
كُن جميلاً عندما ترى شيئ لا يعجبك ظاهره وتأكد أن باطِنه يحمل جمال يفوق خيالك. 
كُن جميلاً وإحسن الظن بالناس كن جميلاً وإترك الإبتسامة على وجهك دائمة 
أنت لاتعلم ماذا تفعل هذه الإبتسامة لك وللآخرين.

الإبتسامة هى البَشَاشَة التى تُنير الوجه.
فرجاءاً أنيروا وجُوهكُم بالإبتسامة ..!!

ولا تنسى أن الإبتسامة فى وجه أخيك صدقة. 
كما قال رسولنا الكريم ﷺ

تَجمَّل بالعطاء:
العطَاء والكَرَم والعَفو منْ شِيَمِ الكِرامِ

كُن جميلاً وعَفِوٌ وكريماً بعطاءك فالعطاء من وجهة نظرى خُلُق جميل ويُرقِق القلوب 
والعفو خُلُق أصيل يتحلى به الأُصَلاء.
كُن جميلاً وأشعُر بالآخرين، من الجميل أن نسعى جاهدين بأن نُسعد أنفسنا ومَن حولنا بهذا الخُلُق الجميل. 
عزيزى القارئ.
إبتسم أعفُ أكْرِم إعطِف إعطِى تنعَم بحياتك.

حنان زكريا

شاهد أيضاً

حنان زكريا تكتب أبراج الإتصال الكهرومغناطيسية القاتلة

إختيارى لهذا الموضوع والحديث عنه تم بناءاً على رغبة بعض الأصدقاء والأقارب بإلقاء الضوء على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *