الجمعة , 29 مايو 2020

سفير فلسطين : ضم اسرائيل الضفة الغربية يهدد الامن والسلم الدوليين

 

كتب : هشام الحسينى

ناقشت رابطة الشئون العربية والأفريقية بنقابة الصحفيين مع السفير دياب اللوح سفير فلسطين لدي مصر ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية , اخر التطورات المتعلقة بالقضية الفلسطينية والمواقف التي سيتم اتخاذها لوقف العدوان الاسرائيلي الذي يهدف إلى ضم غور الاردن والضفة الغربية

وأكد السفير دياب اللوح سفير دولة فلسطين بالقاهرة ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية , إن إعلان الرئيس ابو مازن رئيس دولة فلسطين عن إلغاء الاتفاقيات والتفاهمات الموقعة مع الحكومة الإسرائيلية فى حال أقدمت على تنفيذ المخطط الأمريكى الإسرائيلى بضم الضفة الغربية أو أجزاء من الأراضى الفلسطينية المحتلة عام 67 , فإن دولة فلسطين سنكون فى حل من التزاماتها كافة مع الحكومة الإسرائيلية والأمريكية

وأشار السفير دياب اللوح خلال لقاء أيمن عامر وكيل رابطة الشئون الأفريقية والعربية بنقابة الصحفيين المصرية لتأكيد دعم الرابطة للقرارات الفلسطينية المشروعة ومساندة القيادة الفلسطينية فى موقفها الوطنى الرافض للإملاءات الإستيطانية والاحتلالية , أن هذا المخطط الإسرائيلى جاء بدعم من الإدارة الأمريكية والرئيس الأمريكى ترامب وتنسيق وزير خارجية أمريكا الذى زار إسرائيل مؤخراً , ولقاء فريق الخرائط بالإدارة الأمريكية مع المسئولين الإسرائيليين لتنفيذ ما جاء بصفقة القرن الأمريكية الإسرائيلية التى أعلن عنها ترامب ونتانياهو فى البيت الأبيض , حيث تعد هذه الصفقة بوعد بلفور الثانى حيث أعطى من لا يملك لمن لا يستحق ,

وحذر سفير فلسطين , إن أقدمت حكومة اليمين المتطرف الجديدة فى إسرائيل على تنفيذ هذا المخطط فى الأول من يوليو المقبل , فإن هذا يعنى نزير شئم على المنطقة من شأنه تهديد الأمن والسلم والاستقرار فى المنطقة والعالم , متابعاً لذلك القيادة الفلسطينية فى اجتماعها وعلى لسان الرئيس ابو مازن حزر من مغبة الاقدام على تنفيذ هذا المخطط , مشيراً إلى أن إسرائيل تقوم بمصادرة الأراضى الخاصة المملوكة للمواطنيين بالأراضى الفلسطينية بشكل شبه يومى لتبنى المستوطنات عليها وتشق الطرق فضلا عن الجدار العازل العنصرى بطول 80 كيلومتر على الأراضى الفلسطينية المحتلة عام 67 , محزراً من اقدام إسرائيل على ضم الضفة الغربية وفرض السيادة الإسرائيلية عليها وعلى المنطقة ج فى الأغوار الفلسطينية أو شمال البحر الميت أو المناطق القائم عليها المستوطنات وهو ما يعنى خرقاً واضحاً للقانون الدولى واتفاقيات جنيف وقرارات الشرعية الدولية فضلا أنه يناقض اتفاق اسلو الموقع بين منظمة التحرير والحكومة الإسرائيلية عام 1993 بواشنطن برعاية أمريكية , موضحاً ولذلك الرئيس ابو مازن قال إن أقدمت إسرائيل على تنفيذ مخططها فإن هذا يعنى إلغاء اتفاق اسلو ويعنى أن القيادة الفلسطينية فى حل من كافة الاتفاقيات المبرمة موضحاً أن الرئيس يهدف إلى حشد رأى عربى وإقليمى ودولى لمنع إسرائيل من تنفيذ هذا المخطط مشددا القيادة الفلسطينية ستتحرك دبلوماسيا وقانونيا وسياسياً لمنع تنفيذ هذا المخطط بالشراكة الكاملة مع الأشقاء العرب

واشاد السفير دياب اللوح باعتبار مجلس وزراء الخارجية العرب الماضى بأن مخطط إسرائيل يعد جريمة حرب تضاف إلى جرائم الحرب التى ارتكبتها الحكومات الإسرائيلية ينتهك القانون الدولى والشرعية الدولية حيث طالب الوزراء العرب دول الاتحاد الأوروبى بالضغط على الإدارة الأمريكية والحكومة للحيلولة لعدم قيام الحكومة الإسرائيلية لعدم تنفيذ هذا المخطط الاحتلالى مطالباً بخلق ألية ردع دولية بالشراكة الكاملة مع مصر والأشقاء العرب لمنع تنفيذ هذا المخطط الاحتلالى لأن تنفيذه يهدد الأمن والسلم الدوليين رافضا فرض سياسة الإملاءات والأمر الواقع للمخططات الإستعمارية

ووجه السفير دياب اللوح , شكر دولة فلسطين لرابطة الشئون الأفريقية والعربية بنقابة الصحفيين المصرية لدعمها ومساندتها للقضية الفلسطينية بهدف حشد الرأى العام العربى والدولى للوقوف مع الحقوق الفلسطينية مختصا بالشكر الرئيس عبد الفتاح السيسى لدعمه المستمر للقضية والثوابت الفلسطينية

شاهد أيضاً

أذربيجان تحيي الذكرى الـ 102 لتأسيس أول جمهورية ديمقراطية في الشرق الإسلامي | فيديو

احتفلت أذربيجان خلال الأيام الماضية، بالذكرى الـ 102 على تأسيس أول جمهورية في الشرق الإسلامي، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *