الأحد , 24 مارس 2019

شاهد| تعرف على أول تعليق من الآثار على حجر هرم خوفو المسروق في اسكتلندا

كتب – عبد الرحمن الشرقاوي:

علق شعبان عبد الجواد، المشرف على الإدارة العامة للآثار المستردة، على حجر هرم خوفو المعروض في أحد متاحف اسكتلتندا، بقوله إن مصر دولة مؤسسات ومصر الجديدة ليست كمصر قبل سابق، ومجال الآثار تحدث به طفرة ستظهر الأيام المقبلة.

وأضاف “عبد الجواد” في مداخلة هاتفية لبرنامج “انفراد” مع سعيد حساسين، اليوم الخميس، عبر فضائية “الرافدين+”، أنه فور الإعلان عن حجر هرم خوفو تمت مخاطبة الخارجية المصرية للوقوف على ما حدث في هذا الموضوع وكيف تم نقله من مصر والطريقة التي خرج بها.

وأكد أن مصر ليست دولة صغيرة، ففي عام 2018 استطعنا استرداد 3 قطع أثرية من أمريكا كانت هناك منذ 90 عاماً وخرجت بطريقة غير شرعية، متابعا: “القطع التي خرجت بطريقة غير شرعية سيتم استرجاعها وإن طال الزمن”.

وأكد “شعبان” أن هناك بعض الدول تتعاون ودول لا، ولكن صقل مصر السياسي الآن يُساعد في استرداد القطع، مضيفا: “لا ندفع أموالاً لاسترداد آثارنا”.

عائلة حساسين كانت تبع الفراعنة

فيما وجه سعيد حساسين، عضو مجلس النواب، نداء لوزير الآثار لإنقاذ هرم “جدف رع” الموجود بـ”أبو رواش”، من الإهمال، وتابع : “ليا طلب شخصي هرم (جدف رع) ابن خوفو الكبير موجود في أبو رواش ومهدد بالضياع الناس بيكسروه، والناس مستولة على الأراضي من حواليه”.

وأضاف: “خط سياحي هائل جدا، السائح ينتقل من الأهرامات ثم للمتحف الكبير ومنه لهرم (جدف رع) ثم مطار سفنكس”، متابعا: “مسار هائل يا معالي الوزير وترويج جيد للسياحة”.

واختتم حديثه قائلا:”بالمناسبة جد فرع ده كان صاحب جدي الروح بالروح، عائلة حساسين كانت تبع الفراعنة”.

شاهد أيضاً

توقيع مذكرة تفاهم بين مصر وعمان في مجال البيئة

توقيع مذكرة تفاهم بين مصر وعمان في مجال البيئة