الأربعاء , 3 يونيو 2020
عبد الناصر محمد - كاتب اقتصادي

عبد الناصر محمد يكتب: أعدو للحيتان (2)؟!!

مازلت أكرر انني حينما أضع رؤية لي في موضوع يخص مجتمع الأعمال لا يعني أني كارهاً أو عدواً للقطاع الخاص الحيوي الذي يقوم بتشغيل جزء كبير من العمالة ويعد شريك للدولة في اقامة المشروعات ويعمل على التطوير الصناعي والزراعي.

لكن كثير من مقالاتي تناولت عدد من الأخطاء التي يقع فيها كثير أو قليل من كبراء البزنس أو شبابهم وهذا لا يعني تقليل من أحد ولكنني أضع هذه الملاحظات أمام مجتمع الأعمال ومنظماتهم للاسراع في الوقوف بجانب بلد قد بدأت تتخذ خطوات جادة نحو التنمية.

فموقف رجال الأعمال من تداعيات أزمة كورونا واخراجهم بيان ومذكرة لمناشدة رئيس الحكومة ليناشد رئيس الجمهورية لتخصيص جزء من الموازنةالتي أقرها الرئيس عبدالفتاح السيسي لمكافحة فيرس كورونا أراه موقف فيه الكثير من الأنانية ويبتعد عن وطنية رجال الاعمال الذين نقدرهم وهو موقف يحتاج إلى الكثير من المراجعة ويتطلب وقفة من جميع الاعضاء للزود عن أعرق واقوى منظمات الاعمال ليس في مصر بل على المستوى العالمي فهي تضم الكثير من رجال اعمالنا العمالقة بكل ما تعنيه من معنى.

اضافة إلى اني اقدرهم جميعا وهناك علاقة ود كبيرة بيننا وأنا غيور على هذه الجمعية من ان تقع او تتراجع لانها شهدت فيها بدايتي الصحفية .

اضافة إلى انهم رجال بكل ما تعنيه الكلمة ففي عام 2010 عندما رفض رئيس الجريدة التي كنت اعمل بها تعيني ولم يكن معي أوراق تثبت علاقة العمل لجأت إلى الجمعية التي وقفت معي موقف مشرف اذ اعطتني المستندات الدالة على علاقة العمل بل وكتبت خطاب يؤكد انتظامي في تغطية الجمعية .

هذا اضافة إلى اني اقدرهم جمعيا ولذا قمت بعمل برنامجي بزنس الرواد لاتناول فيه مسيرة رجال الأعمال وكيف توجهوا للبزنس وكيف حققوا ثرواتهم بتعب وكد فبرنامجي احاول فيه إلقاء الضوء على نماذج مشرفة من رجال اعمالنا العمالقة الشرفاء الذين قدموا الغالي والرخيص لتحقيق نجاحات كبيرة لهم وللبلد .

قد أبدو في مقالاتي مثل رسام الكاريكاتير الذي يظهر أنف شخص كبير فيكبرها بصورة أكبر أو كفنان يجسد شخصية طيبة فيبرز أحسن ما فيها أو دور شخص شرير فيظهر أسوأ مافيه ليكرهه الجمهور.

وأنا أحاول بقلمي أن آتي على الشيء الذي أراه ضاراً بهذا المجتمع فأصوره بصورة بشعة لننكره جميعاً.

كما ان قلمي قد تبدو عليه حماسة صعيدي لا أنكرها ولا أتبرأ منها فهي جزء من كياني فأنا غيور على وضع جمعية رجال الأعمال العريقة من اخراجها بيان صادم .

كما أنني استخدم في مقالاتي ألفاظاً قوية وأبحر فيها لتصل بقوتها لكل من يقرأ فيتحرك كل مسئول لوضع حلولاً للقضية التي أتناولها.

شاهد أيضاً

الفارسية من رحم العربية

كتب ــ سيد  حاج: اللغة الفارسية هى لغة هندوأوروبية، يتحدث بها إيران وطاجكستان وأفغانستان وفى العديد من الدول الأخرى. تكتب بالخط …