الإثنين , 18 فبراير 2019
غضب عارم فى سوهاج لعدم تشغيل الحجر الصحى بمطار سوهاج 

غضب عارم فى سوهاج لعدم تشغيل الحجر الصحى بمطار سوهاج 

سوهاج منتصر عبدالرحيم البدوى 

 

 

من سنوات ومنذ إنشاء مطار سوهاج الدولى والمطالبات مستمرة من أهالى سوهاج لتشغيل الحجر الصحى ليستقبل جثامين المصريين الذين يموتون فى الغربة وترفض شركات الطيران المختلفة شحن الجثامين لمطار سوهاج لعدم تشغيل الحجر الصحى وبالتالى فيتم شحن الجثامين على مطار القاهرة الدولى مما يسبب المعاناة الشديدة لأهلى المتوفى سواء كانت معاناة مادية لعودة الجثمان لسوهاج أو معاناة بسبب السفر وإجراءات الإفراج عن الجثمان وكما يقول أهالى سوهاج ينطبق علينا المثل العامى موت وخراب ديار وهو ما حدث بالأمس لبعض أبناء محافظة سوهاج واسيوط المغتربين بدولة الكويت من وفاة 6 شباب من المصريين المغتربين في الكويت بل ورفض شحن الجثامين لأى من مطارات الصعيد و ليتكرر السيناريو فى حالة وجود حالات وفاة من سوهاج من رفض شركات الطيران شحن الجثامين لمطار سوهاج لعدم تشغيل الحجر الصحى وبالتالى أصبح أهالى المتوفين مُجبرين على السفر للقاهرة لإستلام جثث اولادهم من مطار القاهرة فى رحلة سفر شاقة من سوهاج للقاهرة والعودة فى رحلة سفر يقدر بالساعات في عز البرد القارس والسبب رفض شركة مصر للطيران نقل الجثامين للصعيد مباشرة والأغرب بل والمحزن أن السيد معالى وزير الطيران المدنى الفريق يونس المصرى من محافظة سوهاج ليسأل أهالى سوهاج كيف يكون وزير الطيران المدني ابن محافظة سوهاج وهو غير قادر علي تفعيل الحجر الصحي بمطار سوهاج والسؤال أيضا أين دور نواب سوهاج جميعا فى المطالبة بهذا المطلب الإنسانى الذى يرفع المعاناة المادية والجسمانية عن أهالى المتوفين من سوهاج ويرحمهم من تلك الرحلة المهينة المتوفى وأهلة؟ وما الذى ينقص مطار سوهاج ليتم تشغيل الحجر الصحى به ؟ أسئلة تدق رؤؤس أهل سوهاج بعنف عسى أن يتحقق حلم الرحلة الأخيرة فى حياة المغترب المتوفى بأن يرحمه المسئولين من البهدلة هل يتحقق حلم أهل سوهاج

شاهد أيضاً

وصول فوج سياحي من 33 سائح ألماني لزيارة المنطقة الاثرية بأبيدوس بالبلينا بسوهاج

كتب – رامز محمد  أعلن الدكتور احمد الانصاري محافظ سوهاج عن وصول فوج سياحي يتكون …