الإثنين , 17 ديسمبر 2018
مصر تفوز بمقعد نائب الرئيس كممثل للمجموعة العربية باليونسكو في إطار الاتفاقية العالمية للاعتراف بمؤهلات التعليم العالي

مصر تفوز بمقعد نائب الرئيس كممثل للمجموعة العربية باليونسكو بالاتفاقية العالمية للاعتراف بمؤهلات التعليم العالي

كتبت – رشا الشريف 

أعلن د. خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمى عن فوز مصر بمقعد نائب الرئيس كممثل للمجموعة العربية باليونسكو، وذلك في إطار الاجتماع الحكومي الدولي الأول بشأن الاتفاقية العالمية للاعتراف بمؤهلات التعليم العالي، مشيرًا إلى أن الاجتماع يهدف إلى مراجعة الدول الأعضاء لمشروع الاتفاقية العالمية للاعتراف بمؤهلات التعليم العالي الذي عرض خلال الدورة ٣٩ للمؤتمر العام للمنظمة.


وأشار الوزير إلى أنه من المنتظر الانتهاء من صياغة الاتفاقية وتقديمها للاعتماد بالمؤتمر العام في دورته الأربعين عام ٢٠١٩ ، موضحا أن الاتفاقية العالمية تتناول ست اتفاقيات إقليمية للاعتراف بمؤهلات التعليم العالي، مشيرًا إلى أن مصر عضو بثلاث اتفاقيات إقليمية، وهي اتفاقية ١٩٧٨ الخاصة بالدول العربية و اتفاقية ١٩٧٦ الخاصة بالدول المطلة علي علي البحر المتوسط ،و اتفاقية أديس أبابا الخاصة بالدول الإفريقية .


ونوه د.عبدالغفار إلى أن الاتفاقية العالمية تهدف إلى وضع الأطر العامة للاتساق الدولي في إجراءات الاعتراف بمؤهلات التعليم العالي، لافتًا إلى أن هذا يزيد من الحراك الأكاديمي إقليميا ودوليا، فضلا عن الاعتراف بمؤهلات التعليم العالي كأداة مساعدة لرفع جودة التعليم.


جدير بالذكر أنه قد مثل مصر خلال الاجتماع التحضيري الذي عقد في الفترة من ٥ الي ٧ ديسمبر، بمقر اليونسكو بباريس. كل من د. محمد لطيف أمين المجلس الاعلى للجامعات، و د. نيفين خالد المستشار الثقافى المصرى

شاهد أيضاً

عبد الغفار مشاركة 140 ألف طالب فى الأنشطة الرياضية63 ألف فى الأنشطة الثقافية والإعلامية

محافظ دمياط تزور هيئة الميناء لمتابعة موقف المشروعات الحالية و المستقبلية وفرص الاستثمار المحافظ تبحث سبل إقامة بروتوكول بين الميناء و شركة دمياط للأثاث بهدف فتح آفاق تصديرية جديدة لمنتجات المدينة __ قامت الأستاذة الدكتورة منال عوض محافظ دمياط صباح اليوم بأول زيارة لها لميناء دمياط حيث كان فى استقبالها اللواء أيمن صالح رئيس هيئة الميناء. و أستهلت المحافظ الزيارة بمتابعة موقف المشروعات الحالية و المستقبلية وفرص الاستثمار وذلك خلال الاجتماع المنعقد بمقر الهيئة، حيث تأتى مشروعات إنشاء محطة متعددة الأغراض بتكلفة ١.٤ مليار جنيه وإنشاء محطة الحاويات الثانية بتكلفة ٧٥٠ مليون دولار وكذلك إنشاء مصنع لإنتاج مشتقات الميثانول بتكلفة ٥٠ مليون دولار من أبرز المشروعات الجارية التى تقوم بها الميناء. ومن أهم المشروعات المستقبلية إنشاء محطة دعم لوجيستى و محطة صب سائل و تموين السفن بالوقود والغاز المسال وكذا إنشاء محطة لإنتاج وتداول منتجات البتروكيماويات بالإضافة إلى إقامة منطقة لوجستية لصناعات الأثاث على مساحة ٤٥ فدان لخدمة مدينة دمياط للأثاث حيث تهدف هذه المنطقة إلى توفير كافة الخامات والمعدات المستخدمة في هذه الصناعة و إعادة تصديرها إلى الخارج بما يعزز صناعة الأثاث و يعمل على زيادة الفرص التنافسية للمنتج الدمياطى. وفى سياق متصل... أشادت المحافظ بهذه الجهود المبذولة لتطوير وتعميق الميناء والذى يتمتع بمزايا تنافسية كبيرة، وبحثت الدكتورة منال عوض مع رئيس هيئة الميناء سبل تعزيز التعاون المشترك بين مدينة دمياط للأثاث و الميناء داعية إلى عقد بروتوكول ثنائى بين الجانبين يهدف إلى فتح آفاق تصديرية للمنتج المصنع داخل مدينة دمياط للأثاث. وتسلمت محافظ دمياط درع الميناء من اللواء أيمن صالح تقديرا لجهودها المبذولة في خدمة المحافظة. وخلال الزيارة قامت المحافظ يرافقها رئيس هيئة الميناء بتفقد مركز العمليات المشترك المزود بأحدث الأجهزة المتخصصة بمنظومة العمليات للمتابعة اللحظية وتحقيق السيطرة على كافة الأحداث ومواجهة الأزمات كما قاما بجولة برية وبحرية لتفقد سير العمل والتعرف على الأنشطة والخدمات التي يقوم بها الميناء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *