د. هالة السعيد وزيرة التخطيط

وزيرة التخطيط بناء الإنسان والاستثمار البشرى يحظى بدعم ومساندة من القيادة السياسية

قالت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، إن توجهات الدولة نحو بناء الإنسان والاستثمار في بناء القدرات تحظى بدعم ومساندة من القيادة السياسية، في إطار برنامج عمل الحكومة وخطة التنمية متوسطة وطويلة المدى.

وأشارت الوزيرة، خلال كلمتها باحتفالية معهد التخطيط القومي بمناسبة مرور 10 سنوات على إطلاق برنامج الماجستير المهني في التخطيط والتنمية، إلى استراتيجية بناء القدرات التي تتضمن عدة محاور منها محور إعداد وتأهيل القيادات من خلال برنامج وطني 2030 الذي يستهدف القيادات في الجهاز الإداري وعددهم 10 آلاف قيادي على المستوى المركزي بالمحافظات والمحليات، إضافة إلى محور بناء القدرات في الوحدات الإدارية المتخصصة والمستحدثة مثل وحدة الموارد البشرية والمراجعة الداخلية والتدقيق على مستوى الجهاز الإداري بفكر وفلفسة جديدة.

وتابعت الوزيرة، أن من بين محاور استراتيجية بناء القدرات يأتي برنامج تدريب القيادات الوسطى “اسلسكا” الذي يستهدف 1500 قيادي والبرنامج الرئاسي المتقدم للقيادات بالتعاون مع الأكاديمية الوطنية لتأهيل الشباب على القيادة، وبالتوازي مع ذلك نعمل أيضًا على نشر فكر ريادة الأعمال والعمل الحر والمشروعات الصغير بين شباب الجامعات لما له من قدرة على الانتشار بين المحافظات المختلفة وتوفير فرص عمل مستدامة.

واستطردت: بدأنا بحملة بدعم من البنوك المصرية لنشر ثقافة العمل الحر على مستوى المدارس والجامعات تستهدف 200 ألف طالب في المدارس، بالإضافة إلى تدريب الأساتذة، مؤكدة أنه بتعاون كل مؤسسات الدولة والأكاديمية وتكاملها يمكن تعظيم الاستفادة من الثروة البشرية لتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة.

شاهد أيضاً

مجلس الشيوخ فرصة لوضع الملف الاقتصادي المصري علي مسار طويل الأجل لتحقيق رؤية مصر الإقتصادية ٢٠٣٠

    أكد علي راشد عضو مجلس ادارة جمعية الحديد والصُلب المصرية ، إن الدولة …