الجمعة , 17 أغسطس 2018
رئيس التحرير محمود الشرقاوي

ياسمين مجدي عبده تكتب: مشمش افندي

كنت كعادتي في كل ليلة اقلب ما بين قنوات التليفزيون الفضائية المختلفة وتوقفت عند اعادة حلقة قديمة عن افلام الكارتون من برنامج “صاحبة السعادة” وكانت مستضيفة صناع تلك الافلام وكانت تتحدث معهم عن كواليسها ومن ضمن مشروع الحلقة عزفت الاوركسترا معزوفة لفيلم كارتون قديم يرجع انتاجه لعام 1939 اي قبل افتتاح التليفزيون بثلاثين عام تقريبا واستعجبت من هذا الامر كيف في الثلاثينات يتم انتاج افلام كارتون ونحن ليس لدينا امكانات تكنولوجية عالية في ذلك الوقت لكنني رأيت فيلم رسوم متحركة ابيض واسود ويحتوي على شخصيات كارتونية ، واستعجبت بل انبهرت الحقيقة ، وسألت نفسي لماذا لا يكون لدينا افلام انتاج مصري في ظل ما لدينا من وسائل تكنولوجية حديثة لا اعرف منذ ان انتج التليفزيون المصري مسلسل بكار في التسعينات ، لن ننتج مسلسلات ولا افلام كارتون بل نعتمد اعتماد كلي على الافلام الوافدة الينا من الخارج التي تعلم اولادنا الخراب والدمار والقتل … لا اعرف لماذا ونحن في عصر الانترنت والتكنولوجيا الحديثة لا ننتج افلام كارتون تعلم اطفالنا عاداتنا وتقاليدنا المصرية وتعاليم ديننا الاسلامي الحنيف وتعلمهم الاخلاق الحميدة وتقومهم التقويم الصحيح  وتعلمهم الانتماء وحب الوطن  وكيفية التضحية من أجله وكيف يصبح الطفل شاب ينفع بلده في المستقبل .. ما منعنا من ذلك؟ هل قلة الامكانات المادية؟ ام التكنولوجية؟ هذا موضوع مهم يستحق ان تطرحه جميع برامج التوك شو في القنوات بدلا من الهري السياسي والرياضي الذي  يصيبنا في الآخر بالصداع .

شاهد أيضاً

د. ممدوح غراب : الأيزو خطوة مهمة للوصول إلى جامعة معتمده والالتزام التام لجامعتنا

كتبت – رؤى رأفت  تحت رعاية الدكتور ممدوح غراب رئيس جامعة قناة السويس و إشراف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by themekiller.com watchanimeonline.co