الإثنين , 17 ديسمبر 2018
ياسمين مجدي عبده

ياسمين مجدي عبده يكتب: احذروا هذا “اليوتيوب”

كنت قد كتبت منذ فترة ليست ببعيدة عن الشائعات الكبيرة والسخيفة التي تطلقها تلك الآفة التي لا يستطع شباب الجيل الحالي الاستغناء عنها وهي “الفيسبوك”على الرغم من انه ينفعنا في بعض الاحيان ولكن اتحدث عن مروجي الشائعات التي يستخدمونه لهذا الغرض وكنت قد وضحت مدى خطورة تلك الشائعات ولكن الحمدلله تمت الاستجابة ووجود من يتصدى لها ….

أما في مقالي هذا أكتب عن ظاهرة انتشرت في الاونة الاخيرة وهي اليوتيوب الذي يستخدمه بعض الشباب والسيدات عشاق متابعي المسلسلات العربية في متابعة المسلسل في سهولة ويسر دون الملل من الفواصل الاعلانية الطويلة على شاشات القنوات الفضائية وايضا هو التطبيق الذي يستخدمه البعض في الترويج لبعض فيديوهاتهم وبعض الشائعات مثل ما يفعلوا في الفيسبوك ولكن تلك المرة بالصوت والصورة من خلال اليوتيوب وللأسف ارى ان هناك الكثيرون على مستوى العالم يشاهدوا تلك الفيديوهات الكاذبة وتحقق نسب مشاهدة عالية وللأسف أجد الكثير منهم يصدقونها وينساقوا خلفها دون التحقق من حقيقة ما يتم بثه من خلال الفيديو حتى ان هناك بعض القنوات الفضائية تعرض تلك الفيديوهات في الفواصل ما بين البرامج دون التحقق منها …

ولكن هنا أتساءل هل هذا يعقل اوجه سؤالي لصاحب القناة هل يعقل ان نبث للمشاهدين فيديوهات تستخف بعقولهم لهذا الحد؟ .

ألم تبحثوا عما بداخل هذا الفيديو …. حتى في اي شيء يخص بعض الفنانين والفنانات بسؤالهم نجد انها شائعات يتم ترويجها وهنا أوجه رسائل قصيرة اولها لمروجي تلك الشائعات لماذا تلجأوا إلى فعل أشياء محرمة وبعيدة عن تعاليم الدين الاسلامي ؟الم تخافوا من يوم الحساب؟ ووقوفكم امام الله عز و جل وسؤاله عما تفعلوه؟ اين ضمائركم ؟هل ماتت ؟ او لم تحاسبكم؟ابحثوا عن عمل شريف بدلا من العبث بحياة الناس وترويج الشائعات هكذا.

ورسالتي الثانية اوجهها لمن ينساق خلف كل ما يأتي في تلك الفيديوهات فهو مضر بنا ويحمل الكثير من الشائعات التي يجب ان نكون على قدر من الوعي فنحقق فيها ولا ننساق خلفها ونحن مغمضي الاعين ولابد ان نعرف الاخبار التي نريدها من مصادر موثوق فيها أكثر من ذلك …أما آخر رسائلي يأوجهها للسادة المسؤولين واقول لهم كما تصديتوا لشائعات الفيسبوك وأديتوا واجبكم أرجو ان تشملوا بعين الاعتبار شائعات هذا اليوتيوب التي تكون بالصوت والصورة وان تكون هناك عقوبات رادعة لكل مروجي الشائعات هنا وهناك….

شاهد أيضاً

هيئة البترول تقرر … صرف رصيد الاجازات لكافة العاملين بالقطاع

كتبت – رشا الشريف أصدرت الهيئة العامة للبترول منشور بشأن العاملين المنتهية خدمتهم قبل عام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *