الأربعاء , 11 ديسمبر 2019

رئيسة البرلمان الأوغندي تزور “الري” وتتفقد مشروع تطوير الري في الفيوم

كتبت رشا الشريف

 

زارت الدكتورة “ريبيكا كاداجا” رئيسة البرلمان الأوغندي، وزارة الموارد المائية والري، بصحبة وفد مرافق لها، واستعرضت خلال زيارتها الخبرات المصرية في إدارة المياه في ظل النُدرة المائية. وقالت وزارة الري، في بيان صحفي مساء السبت، إن رئيسة البرلمان الأوغندي استعرضت كذلك مجالات الدعم المختلفة التي توليها مصر للدولة الأوغندية ، في ظل العلاقات الثنائية التي تربط البلدين، والتي يأتي على رأسها مشروع مكافحة الحشائش بالبحيرات الاستوائية (فيكتوريا وألبرت وكيوجا)، مشروع الحماية من أخطار السيول في ولاية كسيسي، مشروعات حفر الآبار وحصاد مياه الأمطار وتوفير مياه شرب للمواطنين في أوغندا، فضلا عن الدعم الفني وبناء القدرات التي توليه مصر عناية خاصة لأبناء دول حوض النيل، من خلال المراكز التدريبية المنتشرة في مختلف أنحاء الجمهورية.وشملت زيارة الوفد الأوغندي تفقد مركز التنبؤ بالفيضان ووحدة التليمترى؛ تعرف خلالها الوفد على طرق توظيف التكنولوجيا الحديثة في إدارة المياه، فى ضوء ما تواجهه مصر من تحديات مائية، كما تم استعراض العديد من تجارب ترشيد المياه.من جانبها، أشادت الدكتورة ريبيكا كاداجا رئيسة البرلمان الأوغندي باستخدام القطع الموفرة لاستخدام المياه.ونظمت وزارة الموارد المائية والري زيارة للوفد الأوغندي إلى قرية سيلا في الفيوم؛ للاطلاع على التجربة المصرية لترشيد المياه باستخدام طرق الري الحديثة، وذلك في المنطقة التجريبية لنظم الري الحديث والمقسمة إلى 4 مناطق (مساحة 71 فدانا تروى بالرش – 50 فدانا تروى بالرش – 45 فدانا تروى بالتنقيط – 34 فدانا تروى بالرش، والتنقيط بمحطة واحدة).

 

 

وتجدر الإشارة إلى أن تكلفة الفدان المروي بالرش تبلغ 22 ألف جنيه، والمروي بالتنقيط تبلغ 15 ألف جنيه، وكل منطقة من المناطق الأربع المنفذ فيها المشروع تم تنفيذ محطة طلمبات بها، تشمل طلمبة رفع تعمل بالكهرباء وأخرى تعمل بالديزل احتياطية، متصلة بمحطة فلاتر مكونة من مرحلتين للتنقية.وتتكون مرحلة التنقية الأولى من فلاتر رملية “medea filters”، والمرحلة الثانية من فلاتر بلاستيكية، وتتصل بخط المواسير الرئيسي الذى يحمل المياه إلى الشبكة المدفونة تحت الأرض على عمق 80 سم، تؤدى إلى قوائم ذات قطر 3/4 بوصة، مركب عليها الشاشات فى الرى بالرش وتؤدى إلى خراطيم حاملة للنقاطات gr فى الرى بالتنقيط.

 

 

وأوضحت وزارة الري في بيانها، أن تنفيذ التجربة أسفر عن مؤشرات إيجابية تعني بزيادة مساحة الأرض الزراعية بنسبة تقارب 10 %، مع زيادة في الإنتاجية، ومن ثم زيادة الدخل والعائد للفلاح.

 

 

وأبدى الوفد الأوغندي إعجابه بأسلوب إدارة مصر للمياه وإعادة تدويرها لأكثر من مرة، وكذلك بوعي الفلاحين في التحول للري الحديث وترشيد استخدام المياه.وعلى هامش زيارة الوفد الأوغندي للفيوم، دعا أصحاب الأراضي الوفد لتناول الإفطار “الفلاحي”

شاهد أيضاً

سفير فلسطين بالصحفيين : نشكر مصر على رعايتها المستمرة للكفاح الفلسطينى ورفضها صفقة القرن

  مريم عامر أثنى السفير دياب اللوح سفير دولة فلسطين ومندوبها الدائم بجامعة الدول العربية …